أخبار الانترنت »

روابط اعلانية

“بلاي بوي” تضع 57 عاماً من التعري على الإنترنت

تعمل مجلة الإغراء الشهيرة “بلاي بوي” على وضع أكثر من نصف قرن من الأرشيف، منذ انطلاقتها بصورة غلاف للنجمة الراحلة مارلين مونرو في ديسمبر/كانون الأول عام 1953، على الشبكة العنكبوتية.

 وأعلنت مؤسسة “بلاي بوي” الخميس، وضع قاعدة بيانات للبحث في أرشيفها على الانترنت، مقابل اشتراكات تبلغ 8 دولارات في الشهر، و60 دولارا للاشتراك السنوي و100 لعامين.

ويتيح الاشتراك للقراء تصفح أكثر من 130 ألف صفحة على موقع “أي بلاي بوي” iPlayboy، تضاف إليها الإصدارات الشهرية من المجلة.

ويشار إلى أن اللائحة الطويلة للمشاهير ممن تعروا على صفحات المجلة تشمل بو ديريك وباميلا أندرسون وفرح فاوست وشارون ستون.

والعام الماضي، قال هيو هيفنر، مؤسس مجلة الإغراء  إن “أكثر ما يريد الناس رؤيته عبر تقنية الرؤية ثلاثية الأبعاد، هو امرأة عارية،” لافتا إلى أن المجلة ستبدأ في تضمين أعدادها نماذج ثلاثية الأبعاد لعارضات عاريات.

وظهرت الصور ثلاثية الأبعاد في عدد المجلة الذي صدر في شهر حزيران الماضي، بصورة أولى ثلاثية الأبعاد للعارضة هوب داورازيك، وهي حاصلة على لقب “عارضة العام.”

وفي آب الماضي، أثارت تصريحات لهيفنر، وصف فيها النساء بأنهن مجرد أدوات للجنس، حفيظة واستياء العديد من النساء في الولايات المتحدة الأمريكية، كما رفض، في حديث لصحيفة “نيويورك ديلي نيوز”، اتهامات بأنه يقف وراء تحول المرأة إلى “أداة للمتعة.”

يُذكر أن انطلاقة هيف نحو تأسيس إمبراطورية الترفيه الإباحي، بمجلة “بلايبوي” التي أسسها عام 1953، جاءت بقرض لا يتجاوز قدره ألف دولار.

ويتصفح قرابة 6 ملايين قارئ موقع “بلاي بوي” الإلكتروني، وكانت المجلة الإباحية قد أطلقت العام الماضي موقع “ذا سموكينز جاكيت” الخالي من التعري والآمن للتصفح في العمل.

 

الوسوم: ,

لا تعليق على ““بلاي بوي” تضع 57 عاماً من التعري على الإنترنت”

التعليقات مغلقة